الجمعة، 11 مارس، 2011

رساله الى غلا الميموني

عذراً يا دموعٌ من عيونِ المقهورِ ساكبات
عذراً من عيونٍ من هولِ الصدمةِ شاردات
تبكينَ ابا لبنت عند اباها ليست كمثل البنات
لم تعرف حتى اليوم ان اباها الميموني مات
لم تعرف ان اباها بعد ان قُتل وصفوه باسوأ الصفات
لم تعرف ان اباها عذبوه وسحلوه حتى فارق الحياة
كيف لكِ يا غضة العود ان تستوعبين فعل الجناة
من يجيبك عن اهم سؤال ضاعت من هولهِ الاجابات
لماذا عذبوه ، وسحلوه ، وعلقوه ، وحرّقوه ، كما لم يفعل الغزاة
لماذا حرموك من اهم كنز تملكينه ،،، يد اباك الحانيات
فوالله ،،، وبحق من بسط الارض ورفع سبع سماوات
لن نسكت عن فعلهم المشؤوم ونطلب اقصى العقوبات
ونتبعهم فردا فردا ،،، فابشري ان عدل الله آت
لا تخافي يا (غلا) كلنا لك اباً وبناتنا لك اخوات
^^^
^^^
^^^
^^^
الحوري ،،، مؤيد الثليث

ليست هناك تعليقات: