الاثنين، 29 أبريل، 2013

ساق البامبو من وجهة نظري

ملاحظاتي على رواية 
( ساق البامبو )


اولا :
 الف مبروك على الجائزه التي افرحتنا وافرحت اهل الكويت واعادتنا لسنين كنا نحصد الجوائز في كل مجال ايام ما كان الاهتمام بالثقافه كالماء والهواء يسري في وطني
ايام التفوق المسرحي وحصد الجوائز في كل مهرجان 
ايام التفوق التشكيلي وحصد الجوائز الدوليه والاقليميه
ايام التفوق الرياضي وحصد المراكز المتقدمه في كل بطوله
باختصار
كانت هذه الجائزه بمثابة الصرخه بان الكويت لازالت على قيد الحياة

شكرا للكاتب ولكل من ساعده وآزره لاخراج هذا العمل ،،،

ثانياً :
ولاني فنان تشكيلي فان اهتمامي بالادب كبير ، اقرأ الشعر ولي محاولات واقرأ كتب السيره والتاريخ وهذا لسبب اني ابحث دائما عن مواضيع ممكن ان استفيد منها في لوحاتي كفكره لعمل او مشروع عمل فني ، وهذا بالطبع كون لدي مخزون ثقافي كبير ادّعي بان لي راي او نظره لما اقرا ، يحتمل هذا الراي الصواب ويحتمل بطبيعة الحال الخطأ ...

ومشاركتي لهذه الافكار مع كاتبها دائما ما توصل للكاتب الراي عن ردة الفعل الحقيقيه لعمله بعيدا عن المجاملات وكلام الاطراء المعتاده من اناس احتمال كبير لم يقرؤوا ما كتب ...

اطل كثيرا في المقدمه لما سياتي ولكن كان لابد من ذلك لبيان مصداقية ما ساقول ...

ثالثاً :
نرجع للروايه ،،،

الفكره العامه للروايه والحبكه الدراميه فيها متقنه لدرجة ان يتهيا لمن يقرا بانه امام الشخصيات وجها لوجه وهذا بالفعل يدل على احترافيه عاليه لدى الكاتب وقدرته على وصف ما يكتب بشكل احترافي وهذا يحسب للكاتب ،

النقل بين المشاهد بين الاماكن التي عاش فيها البطل سلس بالرغم من انه كان مليء بالتفاصيل وهذا طبعا لشرح الفرق بين البيئات التي عاش فيها البطل ...

الاغراق في شرح حالة العائله الكويتيه وضروفها كان مسببا طبعا مما خدم الحبكه كونهم من العائلات العريقه التي لا تتسامح مع ما يجرح عراقتها ...

تعامل العائله مع الخدم كان واقعا اجاد الكاتب في وصفه ...

الملاحظات التي لم اجد لها تفسير ،،،

مكان ووقت الزواج ، وحتى لو كان عرفي لماذا يكون في مكان قذر وبالليل خصوصا ان اصحاب راشد كانوا الشهود ؟

تخصيص كل شخصيه من الشخصيات بالكويت بحدث وكان هذه العائله تمثل تاريخ الكويت هذا كان مبالغ فيه ،

وليد شهيد الجابريه
الاب راشد مقاوم للاحتلال واسير وبعد ذلك شهيد
غسان بدون 
الاخت مرشحه لمجلس الامه وناشطه سياسيه
وحتى التاجر الكويتي في الفلبين كان الاستاذ اسماعيل فهد اسماعيل الكاتب والروائي

وكأن هذه العائله تجمع كل تاريخ الكويت الحديث ولما كنت اقرأ لم استبعد ان يكون احد الشخصيات من استشهد في جريمة استهداف موكب الامير ...
كانت هذه مبالغه كبيره وليست مقبوله ان تجتمع في شخصيات عائله واحده وحتى مع معارفهم
اقصد اذا كان ولا بد من اسقاط احداث كان لابد ان يكون بشكل مبسط كتعريف وليس ايجاد شخصيه تعبر عن الحدث ...

وصول الفتى الى الكويت في وقت وفاة سمو الامير لم اجد ما يبرره الا لتوثيق وقت دخوله الكويت

الكويت فعلا صغيره ولكن ان يكون الشخص الذي رآه الفتى في الفلبين مؤجر في نفس العماره فهذه صدفه غريبه ، احسست وانا اقرا ما تلا هذا اللقاء وكان الكاتب يحاول انهاء القصه بشكل سريع وغير مدروس

هذا ما احسست به وملاحظاتي وان كانت غير متخصصه فانها تساؤلات ممكن ان يشعر بها كل من قرأ الروايه

وختاما

اتمنى من كل قلبي ان لا تكون هذه الروايه النهايه واتمنى ان تكون بدايه خروج الروائيين الكويتيين الى العالميه 

وشكراً

الجمعة، 17 يونيو، 2011

كلنا مسؤولين ،،، وكلنا مخطئين

"ادعوا اهل الكويت الى فزعه وطنية تحمي الكويت وكلنا مسؤولين "
من كلمة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد
ارتأيت ان ابدا بهذا الجهد بجمله توقفت عندها مطولا ،
ولن اقول مثل ما قالوا في الاعلام والمنتديات ابشر يا طويل العمر باللي يرضيك ،
ولكني سوف اترجم هذه الفزعه التي طلبت بتحليل بسيط لواقعنا السياسي بالكويت ،
بما ان العلاج سهل بعد التشخيص الصحيح ،
اقول ، نعم يا صاحب السمو تلاحقت الاحداث ونحن في خضمها اضعنا البوصله ،
وبدانا بالقاء المسؤوليه على الآخرين ونزهنا انفسنا عن الخطأ ، نعم كلنا مخطؤون ،
واذا اعترفنا بخطئنا وشخصناه سنصل الى الحل ،
الديمقراطيه الحقيقيه لابد ان يكون فيها الموالاة والمعارضه ،
ودور المعارضه هو كشف اوجه القصور في الاداء الحكومي ،
وبالتبعيه لا بد ان تاخذ الحكومه ملاحظات المعارضين بعين الاعتبار وتسعى جاهده لمعالجة الخلل ،
اذا الجناحين مهمين لمسيرة التقدم في البلد ،
المعارضه عندنا عانت من التجاهل لملاحظاتها ورأت في التجاهل تعمد واصرار على النهج الخاطئ ،
لا يختلف معي اكبر الموالين للحكومه بان هناك تقصير في كل المجالات مما سبب شلل وتوقف عجلة التنميه في البلد ،
في الوقت الذي تشهد المنطقة وفره ماليه ضخمه ترجمتها الدول المحيطه بمشاريع تنمويه جباره جعلتنا نشعر بالغيره ونتحسر على ما يجري بالكويت بسبب صراع لا ولن يخدم البلد ،
بالسابق كانت المعارضه تتكلم عن مشاريع وقرارات تصلح من الشان العام وهذا سبب اغلبيتها ، لانها لا تطالب بقرارات يعتبرها البعض فئويه مما اكسبها زخم وقوه ولنا بالمطالبه بالدوائر الخمس خير مثال حيث اجتمع على هذا الطلب جميع مكونات المجتمع من خلال ٢٩ نائب منتخب ،
هذا هو الاسلوب الصحيح لعمل المعارضه ،
البحث عن القواسم المشتركه لضمان الاغلبيه ،
البلد فيها قانون ، وفيها دستور وصاحب السمو ومن خلال الكلمه الاخيره تعهد للجميع بحماية الدستور ،
اذا فالنعمل ومن خلال القانون والدستور ،
من يعارض خطة التنميه بكل ما فيها من مشاريع
من يعارض البدئ ببناء نواقص البنيه التحتيه
من يعارض وجود مشروع وطني لحماية الجبهه الداخليه
من يعارض اكمال المشاريع المتوقفه مثل الجامعه ومستشفى جابر
من يعارض انشاء جامعه جديده ، وانشاء خمس مستشفيات اخرى
من يعارض انشاء محطات جديده للطاقه الكهربائيه والاستفاده من الموارد الاخرى من الطاقه
من يعارض انشاء مدن جديده سمعنا عنها ولم نراها
من يعارض ايجاد موارد اخرى للدخل غير النفط الناضب
هل المعارضه الموجوده في البرلمان ستجد مشكله في عدد مؤيدينها لتمرير المشاريع التي ذكرت ،
بدل ان نلتفت لكل ما فات التفتنا وانشغلنا بتوجيه التهم والتخوين ،
واعطينا فرصه للمتسلقين ان يستخدموا الاعلام لضرب الوحده الوطنيه ،
وانشغلنا بمعارك جانبيه بين اطياف المجتمع ،
ونسينا الهدف الاساسي وهو خدمة البلد ،
نعم كلنا مسؤولين ،
وكلنا مخطئين ،

الجمعة، 11 مارس، 2011

رساله الى غلا الميموني

عذراً يا دموعٌ من عيونِ المقهورِ ساكبات
عذراً من عيونٍ من هولِ الصدمةِ شاردات
تبكينَ ابا لبنت عند اباها ليست كمثل البنات
لم تعرف حتى اليوم ان اباها الميموني مات
لم تعرف ان اباها بعد ان قُتل وصفوه باسوأ الصفات
لم تعرف ان اباها عذبوه وسحلوه حتى فارق الحياة
كيف لكِ يا غضة العود ان تستوعبين فعل الجناة
من يجيبك عن اهم سؤال ضاعت من هولهِ الاجابات
لماذا عذبوه ، وسحلوه ، وعلقوه ، وحرّقوه ، كما لم يفعل الغزاة
لماذا حرموك من اهم كنز تملكينه ،،، يد اباك الحانيات
فوالله ،،، وبحق من بسط الارض ورفع سبع سماوات
لن نسكت عن فعلهم المشؤوم ونطلب اقصى العقوبات
ونتبعهم فردا فردا ،،، فابشري ان عدل الله آت
لا تخافي يا (غلا) كلنا لك اباً وبناتنا لك اخوات
^^^
^^^
^^^
^^^
الحوري ،،، مؤيد الثليث

الخميس، 9 ديسمبر، 2010

وسط القلوب يا كويتنا

وسط القلوب يا كويتنا ،،، وسط القلوب
نلتي المطلوب هنيالج ،،،،،،نلتي المطلوب
سطر الدستور كفاحنا ،،، بمجلس الامه املنا

الأربعاء، 8 ديسمبر، 2010

مولاي سهل علينا ،،،

مولاي سهل علينا،،،
مولاي سهل علينا ،،،
مولاي سهل علينا،،،
مولاي سهل علينا،،،
مولاي سهل علينا ،،،
مولاي سهل علينا ،،،

الأربعاء، 1 ديسمبر، 2010

حنا فدا البلد ،،، لمرشد البذال

حنا فدا للبلد

والدار تشره علينا وقت اللوازم نبين

كوبان يا من قعد

ما شاف فعل الأحرار كشافة الباصمين

تباشري بالسعد

يا دارنا يا الحبيبة غصب على الغايبين

ذا الحين و إلا بعد

ماحد تهقوى دستورنا في ماضيات السنين

---------

رحمة الله عليك يا شاعر الكويت الكبير

الجمعة، 12 نوفمبر، 2010

جابر ابونا من عمر ،،،

غالبت الدموع واغلبتي ،،،
ما قدرت ما ابكي هذيك الايام ...
لقيناك ،،، يا احلى ايام العمر ،،، لقيناك
وشفناك ،،، فرحه على اقلوبنا تمر ،،، وشفناك
جابر ابونا من عمر ،،، عرفناك
يابو فهد عز وفخر ،،، من شفناك
رديتلي الافراح يا يومنا الغالي،،،
في ظل راعي الدار هو عزنا العالي ،،،
جابر ابونا من عمر ،،،، عرفناك
يابو فهد عز وفخر ،،، من شفناك
عنوان فرحتنا انتم ومعناها
واعلام عزتنا معكم رفعناه
جابر ابونا من عمر ،،، عرفناك
يابو فهد عز وفخر ،،، من شفناك